كتابات وآراء


الأربعاء - 14 فبراير 2018 - الساعة 02:01 م

كُتب بواسطة : وضاح بن عطية - ارشيف الكاتب



يبدو أن مهمة الجيش التابع لحزب الإصلاح وعلي محسن الموجود في مأرب والجوف هي غزو الجنوب كما هي مهمة الجيش السوري الحر الموالي لتركيا وقطر غزو بلاد الأكراد في سوريا بعد أن تحررت من داعش !؟

أعتقد أن دول التحالف العربي وبالذات السعودية والإمارات ومصر ستكون في خطر إذا لم تعمل على تدريب وتأهيل وتعزيز دور الحلفاء الحقيقيين على الأرض في الجنوب وهم ميدانيا قوات المقاومة الجنوبية وسياسيا قيادة المجلس الإنتقالي الجنوبي .

على دول التحالف أن تأخذ عبرة من الماضي وكيف تحول الجيش اليمني والحرس الجمهوري إلى مليشيات بيد الحوثي وحتى لا يلدغوا من نفس الجحر عليهم تفكيك ألوية ما يسمى الجيش الوطني لأنه مجرد مليشيات حزبية ولو كان وطني حقيقة لما عجزت تلك الألوية الجرارة عن تحرير مديرية صرواح ولو أن تلك الألوية لا تريد استنزاف التحالف العربي لحررت صنعاء خلال ساعات .

لقد استغلت قوى النفوذ اليمنية انشغال التحالف العربي بالحرب السياسية والجوية والبحرية لتبني ألوية حزبية وقبلية تحت يافطة الجيش الوطني وقد تم التلاعب بالدعم حتى ظهرت مليشيات الحوثي الإيرانية تقاتل بسلاح التحالف !

عدن خط أحمر هكذا قال الأمير محمد بن سلمان لعفاش وقد خرج أبناء عدن والجنوب قاطبة للدفاع عن أهم منطقة استراتيجية في الجزيرة العربية وشكل شعب الجنوب مقاومة كانت ومازالت سيف العرب لقطع يد إيران في المنطقة وأي تخاذل عربي لشعب الجنوب سوف يخسر العرب جميعا .