كتابات وآراء


الأربعاء - 05 سبتمبر 2018 - الساعة 01:01 م

كُتب بواسطة : م. أحمد الحر - ارشيف الكاتب


يصادف هذا اليوم الرابع من سبتمبر ذكرى استشهاد كوكبة من جنود الامارات العربية البواسل نتيجة خيانة العصر من عملاء ايران

من صحاري مأرب تلقت دولة الامارات العربية المتحدة و التحالف و الوطن العربي ككل خبرا كارثيا مؤسفا و لكن لأنها الحرب فقد كان متوقعا فهي حرب مقدسة ضد المد الصفوي الإيراني

شهداء التحالف العربي خطوا اسمائهم في صفحات التاريخ بماء الذهب و رسموا لنا و لاهاليهم و لدولهم شرفا لا يزول بأن قاوموا أقذر مؤامرات العصر التي تستهدف كل مقدسات المسلمين

في مارس قاومت عدن فانتفضت ﻻجلها ابوظبي و في الرابع من سبتمبر من العام 2015 حزنت ابوظبي فحزنت لحزنها عدن و الجنوب ولم تنسى جميل صنيع اولاد زايد

في هذه الذكرى نستذكر التضحيات و نجدد العهود بأن الدماء التي ازهقت من قبل خونة الأوطان (الإخوان ) و بالتعاون مع وكلاء ايران الحوثيين لن تذهب هدرا

شعب الوفاء الجنوبي سيظل يستذكر تضحيات الاشقاء و يتألم لآلام امهات الشهداء و يبذل الغالي و النفيس للوفاء بالتزاماته تجاه حلفائه و لن يكون الا حليفا استراتيجيا و خط الدفاع الأول عن الأمن الإقليمي

#التحالف_لم_يخذل_الشعب_اليمني