من هنا وهناك

السبت - 03 نوفمبر 2018 - الساعة 01:30 م بتوقيت اليمن ،،،

4مايو/متابعات

فتحت السلطات القضائية الأرجنتينية تحقيقًا في الأموال التي تلقتها مؤسسة النجم ليونيل ميسي لاعب نادي برشلونة الإسباني، والتي تهتم بالأعمال الخيرية بعد الاستماع لأحد العاملين في المؤسسة بتهمة غسيل أموال.

ووجّه المدعي العام بابلو تورانو الدعوة لجميع العاملين والمسيرين لمؤسسة ليونيل ميسي بمن فيهم النجم الأرجنتيني ووالده ليونيل ميسي للاستماع لهم في قضية غسيل أموال ومعرفة مصير التبرعات التي يتوصلون بها، التي يحصلون عليها.

وليست المرة الأولى التي توجه تهمة غسيل الأموال لمؤسسة ليونيل ميسي، إذ تحدثت تقارير إعلامية سابقة عن وجود شكوك في الموضوع.

ولا يعتبر قرار القضاء الأرجنتيني اتهامًا مباشرًا للنجم الأرجنتيني ووالده، في انتظار نتائج التحقيقات والوثائق التي ستقدمها المؤسسة حول نشاطها ومصدر تبرعاتها المالية والأعمال الخيرية التي تصرف فيها.