اخبار وتقارير

الخميس - 08 نوفمبر 2018 - الساعة 09:34 م بتوقيت اليمن ،،،

4 مايو / خاص

دعا الناشط الجنوبي وضاع بن عطية كل ابناء الجنوب ونخبه وكتابه وكوادره إلى مزيد من النشاط في مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر" و "فيسبوك" وذلك للتعريف بالقضية.
وعبر بن عطية في منشور له على صفحته موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" عن اسفه لسخرية البعض ممن ينشطون على تويتر
وقال :"للأسف بعض نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي الجنوبيين يسخر من نشاطنا في تويتر عندما نطلق هشتاقات بشكل أسبوعي من خلالها نوصل إلى عشرات الملايين من النشطاء والباحثين في الوطن العربي ونحقق نسبة مشاهدة عالية بعض الأحيان لا تحققها قنوات فضائية عالمية" .
وأضاف : "عندما يوصل ما ننشر من حقائق لخدمة القضية الجنوبية إلى أكثر من أربعين مليون مشاهد عربي في هشتاج واحد يؤثر تأثيرا كبيرا على الرأي العام المغيب يعني أننا نجحنا نجاح كبير وتجاوزنا خمسة أضعاف ممن يشاهدون العشر القنوات التلفزيونية التابعة لأحزاب و قوى الشرعية مجتمعة" .
وأوضح أن الساخرين من الحملات الإعلامية التي يطلقها النشطاء الجنوبيون صنفين ؛ صنف يعتبر نفسه محامي ولكنه غبي وهذا ضرره على القضية التي يدعي أنه حريص عليها أكبر من الصنف الآخر الصنف اللعين وهو الذي يعلم أهمية الإعلام الحديث ويدرك خطورة إيصال الحقيقة إلى الرأي العام العربي على مشروعهم الاستعماري بالجنوب".
وأبان أهمية التعريف بالقضية على "تويتر" وخشية اعدائها من ذلك النشاط مشيرا إلى انه وقبل أيام غرد كاتب شمالي موالٍ لعلي محسن الأحمر تغريدة خطيرة ثم حذفها قال في مضمونها -بحسب بن عطية - أن تحول الجنوبيين من الفيسبوك إلى تويتر أمر خطير وسيؤثر نشاطهم على مراكز البحوث وصناع الرأي .
واعتبر بن عطية ان هذا التخوف من الشماليين انما يدل بما لا يدع مجالا للشك ان دعواتنا المتكررة للنشطاء الجنوبيين بالتوجة إلى تويتر والمشاركة في الهشتاجات عمل عظيم وإن الساخرين منه يمشون بصف الأعداء .
وقال ان العمل الإعلامي يغطي القصور لافتا إلى انهم ينشطون على الأرض وقال:" نحن هنا على أرضنا نتمدد كل يوم ومتقدمون مائة خطوة على أصحاب القرارات وموزعي المناصب في غرف الفنادق والنصر في الساحل الغربي يقابله توسع على الأرض والصور هذه خير دليل ".