4 مايو فيديو

الإثنين - 01 يوليه 2019 - الساعة 01:27 ص بتوقيت اليمن ،،،

4 مايو/ بوابة العين:

إن أنت أكرت اللئيم تمردا.. هكذا قابل إعلامي يعمل في سفارة اليمن بالمملكة العربية السعودية يدعى أنيس منصور.. كرم دول التحالف العربي، بالنكران والخذلان، بل أصبح خنجرا مسموم في ظهر العرب بتحالفه مع الإخونجية وتنفيذه لتعليمات أسياده في دوحة الإرهاب.
أنيس منصور الذي يتمني إلى حزب الإصلاح الإخونجي، انكشف خبثه وحقده على دول التحالف، بالصدفة، عندما نشرت صحيفة هنا عدن الإليكترونية التي يديرها، خبرا بالخطأ يحتوي على تعليمات تلقاها من مموليه قطر وتركيا، تتضمن مهاجمة التحالف والحديث عن وجود خلافات بين المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات، ونشر الفوضى في جنوب اليمن، ومحاولة الوقيعة بين المجلس الانتقالي الجنوبي ودول التحالف، ودعم جماعة الحوثي الإرهابية، وتنشيط الذباب الإليكتروني في لمهاجمة دول التحالف عبر مواقع التواصل.
خطأ يكشف التحالف الواضح بين حزب الإصلاح اليمني الإخونجي ودويلة قطر، ودورهما الخبيث في دعم جماعة الحوثي الإرهابية الموالية لإيران، ويؤكد أن حزب الإصلاح شوكة في خصر قوات التحالف، وأنه مجرد دمية تحركها قطر كيفما تشاء.