من هنا وهناك

السبت - 12 مايو 2018 - الساعة 09:03 م بتوقيت اليمن ،،،

4 مايو / متابعات

زار مدير التربية في مديرية حبيل جبر الأستاذ أحمد ثابت بصحبة نائبه الأول الأستاذ القدير عبدالحميد شعيلة ،و رئيس قسم الإحصاء الأستاذ القدير أحمد حسّان الطوحري ،فقد شدّ الرحال في هذه الزيارة إلى مدرسة جرّاع ،فكان في استقبالهم مشرف المركز الامتحاني الأستاذ الموجّه فهد صالح عبدالله.


وفي الوقت ذاته يجمع هذا المركز مدرستين هما جرّاع ،ومدرسة العسلة، حيث طاف مدير التربية الأستاذ أحمد ثابت مع من رافقه في هذه الزيارة بمعية مشرف المركز الأستاذ فهد صالح عبدالله.


حيث أثنى مدير التربية على مشرف المركز والمراقبين والملاحظين في المركز على الجهود التي يبذلونها في سبيل إنجاح سير وتنفيذ العملية الامتحانية لإتمام الشهادة الأساسية للصف التّاسع ، كما أشاد بمعرض حديثه قائلاً شكراً لكم جميعاً فهذا أقل ما يمكننا تقديمه لكم في ظروف كهذه على تحملكم المسؤولية على أكمل وجه ،وعلى التنظيم في المدرستين والهدوء المطبق ،تحت قيادة المشرف والمراقبين والملاحظين في المدرستين.

كما شدد مدير التربية بالنصح والإرشاد للطلاب فيهما على الاستمرار في المضي قدماً وفي مزاولة مزيداً من الجهد والعطاء كي تنالوا ماتستحقونه نتيجة للجهد ،فماتزرعونه اليوم تكسبونه غدًا إن الغد بناظريه قريب، فعليكم الثقة بأنفسكم والإعتماد عليها اليوم، وغدًا وفي المستقبل حتى تستطيع أن تنحت على جدار الزمن الاسم والمكانة التي تتماشى وقدراتك العلمية والمعرفية ليكون منكم المهندس والدكتور ،والمدرس الماهر الفطن في كل مجالات المعرفة ،وعند عودته عرّج على مدرسة الشعلة وهي زيارة لم تكن الأولى ،ولكنها حاوية على الفرادة والتميّز كونها مفاجئة مع أن كل زيارات مكتب التربية غير مشعرة سلفاً للمراكز ،ولكن زيارته للشعلة كان وصوله إليها متأخراً نظراً لزيارته الأولى لمدرسة جرّاع ووعورة طريقها المعروفة لدى الجميع ،فكان وصوله إليها العاشرة والنصف وبعض الطلاب مازالوا في قاعات الامتحان ،فلايدل ذلك إلّا على الإلتزام الدقيق بالوقت المرفق بورقة الأسئلة وتنفيذاً للقرارات والشروط الصادرة من قبل القيادة العامة في مكتب التربية لحج ممثلة بمدير عام مكتب التربية الدكتور المناضل محمد سعيد الزعوري ،وقيادة التوجيه في المحافظة الخاصّة بسير تنفيذ العملية الامتحانية للصف التاسع في عموم مديريات المحافظة شاد مدير التربية ونائبه بالنظام المتبّع والذي يطبق في سير الامتحانات عبر تقسيم الطلاب بأعداد قليلة في القاعة الواحدة وتوفير الجو الملائم لهم وعدم إزعاجهم ،فسار الامتحان وكيفية تنفيذه بكل هدوء وأريحية تامّة.